رمز الخبر: 11353
تأريخ النشر: 22 January 2013 - 17:55
جرى في مخيم الزعتري أمس، توزيع (35 كرفانا) على (35 اسرة لاجئة) سورية في المخيم تزامنا مع الحملة التي انطلقت تحت شعار «بدلها بكرفان».

وتهدف الحملة التي تأتي بمبادرة من جمعية الكتاب والسنة وبالتعاون مع حملة الجسد الواحد وشباب زد رصيدك بالاضافة الى الهيئة الخيرية الهاشمية، لاستبدال (9000) خيمة داخل مخيم الزعتري التي يقطنها اللاجئون السوريون بـ(9000) كرفان.

الى ذلك وصل وفد بحريني الى مخيم الزعتري في زيارة تفقدية لتجهيز الكرفانات المتبرع بها من مملكة البحرين لمخيم الزعتري وايواء اللاجئين السوريين فيها.

وكان جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين، قد وجه في وقت سابق بتوفير (500) بيت جاهز (كرفان) للاجئين السوريين في مخيم الزعتري لمساعدتهم في مواجهة الظروف المناخية الصعبة التي يمرون بها.

وبناء على القرار الملكي البحريني، وقعت الهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية والمؤسسة الخيرية الملكية في البحرين في مقر الهيئة، اتفاقية تعاون بهدف تقديم (500) كرفان للاجئين السوريين في مخيم الزعتري بعد تنفيذ مشروع مجمع البحرين التعليمي بنجاح.

وفي شأن متصل، أمر خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، بإرسال (500) طن من الدقيق على وجه السرعة للاجئين السوريين في مخيم الزعتري. 

وأفاد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الشعب السوري، بدر السمحان، بأن السفارة السعودية في الأردن، بدأت اجتماعا عاجلا لدراسة آلية توزيع المؤن حال وصولها.

وأوضح أن وزير الداخلية السعودي الأمير محمد بن نايف، قد وجه بإقامة (2000) خيمة إضافية للاجئين في مخيم الزعتري، وبدأ العمل على ذلك فعليا، واضاف السمحان أنه قد تم توزيع (10) الاف سلة غذائية في وقت سابق على 10 آلاف أسرة سورية، و700 مدفأة. 

وكان من المقرر سابقا أن يبدأ توزيع الدفعة الأولى من المساعدات السعودية على اللاجئين السوريين في الأردن بعد موجة الثلوج والبرد الاخيرة. 

وقال السمحان إن الحملة دشنت جسراً من المساعدات للاجئين السوريين في مخيم الزعتري الذي يعاني ظروفا صعبة جراء الأحوال الجوية القاسية التي تمر بها المنطقة.

وكالات
الكلمات الرئيسة: البحرين ، مخيم الزعتري ، سوريا
رأيكم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: