رمز الخبر: 16997
تأريخ النشر: 06 September 2014 - 23:02
قد يثير سجن "هرات" بأفغانستان تعجب الكثيرين لما تتمتع به نزيلاته من خدمات و برامج تراعي الابعاد الانسانية .
"سجن النساء" في أفغانستان


يأوي السجن التي نشرت صحيفة "جارديان" صوره، 140 نزيلة من نساء أفغانستان، تتنوع الجرائم المنسوبة إليهن ما بين القتل وتجارة المخدرات والهروب من المنزل (جريمة يعاقب عليها القانون الأفغاني)، ولكن السجن الذي صممه فريق "إعادة إعمار المحافظات" الإيطالي، يوجد به وحدات لتعليم النساء اللغة الإنجليزية، إضافة إلى تعليمهن مهارات عملية عديدة من بينها نسج السجاد، وغيرها من الأنشطة التي يمكنهن مزاولة احدها بعد الخروج من السجن، ما يضمن لهم حياة أكثر أمانًا واستقرارًا، وهو البرنامج الذي قد لا تجده في سجون أخرى.
هذا بالإضافة إلى أبعاد إنسانية أخرى يشتمل عليها البرنامج، حيث يمكن للنساء الجلوس مع أطفالهن داخل زنزانتهن، والمكوث معهم عدة أيام، حيث يوجد بالسجن مركز خاص لرعاية الأطفال، فضلا عن وجود ساحات للترفيه ولعب الكرة الطائرة، كما يخصص لهن وقت للتزين، وللجلوس معا وتبادل أطراف الحديث، ما يجعل من السجن مؤسسة متكاملة لإصلاحهن من دون تعنت أو قمع لا داع له.




























































الكلمات الرئيسة: سجن النساء" في أفغانستان
رأيكم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: